تعرف على طرق ري النخيل للحصول على إنتاجية مرتفعة


تعرف على طرق ري النخيل للحصول على إنتاجية مرتفعة

كشف تقرير رسمي أصدرته منظمة الأغذية والزراعة “الفاو” الأسبوع الماضي، عن الطرق الصحيحة لري النخيل للحصول علي إنتاجية مرتفعة من التمور خلال موسم الإنتاج، موضحًا أن طرق ري فسائل النخيل تختلف باختلاف الظروف المناخية ونوعية مصادر المياه ووفرتها ونوعية التربة ومدى توفر الإمكانيات المالية، على النحو التالي:

  • يتم ري الفسائل حديثة الزراعة يوميا ولمدة أربعين يوما من غرس الفسيلة وبدون انقطاع.
  • يتم ري النخيل مرة واحدة كل ثلاثة أيام عندما يتراوح عمر النخلة بين 1 – 4 سنة ثم مرة كل أسبوع عندما يصبح عمر النخلة أكبر من 5 سنوات.
  • الأخذ بعين الاعتبار أن يكون الري ببطء لتفادي انجراف التربة ولإشباع النخيل بأكبر كمية ممكنة من الماء.
  • يفضل أن تكون عملية الري في يوم هادئ قليل الرياح، لكي لا يؤثر في الري ويوقف أو يقلل الري في نهاية الخريف والشتاء أن توفر الكمية الأزمة من المطر.
  • يتم غمر المنطقة المحيطة بالمجموع الجذري بالماء والتأكد من عدم وجود فراغات هوائية حول المجموع الجذري، وذلك بدك التربة وزراعة الفسائل في تربة رملية.
  • يتم الري في ظروف مناخية معتدلة مع عدم ري الفسائل نهارا في درجات الحرارة العالية أو المنخفضة.
  • بعد تكوين المجموع الجذري تروى الفسائل بمعدل (2 – 3) مرات أسبوعيًا أو حسب الظروف المناخية.
  • لري النخيل المثمر، تحتاج النخلة الواحدة إلى حوالى 100 لتر ماء في الرية الواحدة، إلا أنه توجد فترات يجب الاهتمام بعملية الري سواء بزيادة كمية الري أو تقليلها.
  • زيادة عدد مرات الري قبل موسم التلقيح لتنشيط نمو الطلع مبكرا، وبعد قطف الثمار مباشرة وأثناء نضج الثمار وبعد الانتهاء من جني المحصول.
  • تقلل عدد مرات الري عندما يكون منسوب الماء الأرضي مرتفع وقبل جني المحصول وفي فصل الشتاء وأثناء فترة الإزهار.

تابع بالميرا دائمًا لمعرفة كل جديد في عالم زراعة النخيل واقتصاد التمور

شارك المقالة عبر:

اترك ردا